:: شركة جديدة للإتصالات والإنترنت في عدن.. ضربة قاصمة للحوثيين وتجفيف مواردهم المالية       :: السعودية تدعم شرطة الجوف بثلاثين طقماً أمنياً      :: رئيس الوزراء يخاطب شركات الإتصالات بسرعة الربط مع مشروع «عدن نت» .. ويتوعدها بتحمل عواقب التأخير ..«تفاصيل»      :: مسئول حكومي: انتزاع الحكومة الشرعية لعملية التحكم في الإتصالات من قبضة المليشيا انتصار كبير للسيادة      

كتابات

الحوثي وجريمة الغاز المنزلي

       صالح سميع 05/03/2018 20:12:29




صالح سميع

 
 كلما حاولنا - كمسؤولين عن المحافظات الواقعة تحت التمرد- أن نجعل معيشة الناس بردا وسلاما إختلق الحوثي كل وسيلة لبقآء عيشتهم جحيما وعذابا :
‏فبعد بقائي لشهر ونصف في ??#مأرب?? - ومعي بقية المحافظين أو من ناب عنهم - واتفاقنا مع النفط -عبر شركة الغاز - على آلية ناجعة لموضوع الغاز : نجد الحوثي يمعن في مفاقمة الأزمة ، ويتلذذ بغذابات خلق الله في المناطق الجاري تحريرها من عبوديته :

 
 فبعد أن أدركنا حقيقة المشكلة ، وآلينا على أنفسنا أن لا نغادر مأرب إلا وقد اتفقنا على وضع الآلية الضامنة التي تمكن المواطن في تلك المناطق من التمتع بذات النعمة التي يتمتع بها أمثالهم في المناطق المحررة ، والحصول على اسطوانة الغاز بسعر يتراوح بين 1500-2000ريال : شكلنا غرفة عمليات مشتركة بين السلطات المحلية ، وشركة الغاز
ومأئن نفذت العملية ، وبدأت الغرفة تُمارس أعمالها حتى وجدنا الحوثي ومجرميه يصرون على أن تبقى جريمتهم ذات طبعة مستمرة ومركبة ، فأحكموا هندسة السوق السوداء ، وزادوا في الرسوم والضرائب غير القانونية ، فأوصلوا سعر الاسطوانة إلى أكثر من 7000 ريال
 
 أللهم إنك تعلم أن ظلم عبدالملك الحوثي وكبار مجرميه قد جاوز كل حد ، فعجل بنهايته وقرب زواله، وكن مؤازرا ونصيرا لجند الحق 




التعليقات