:: بعد صدها هجوم للحوثيبن بالدخلة قبائل الحشاء بالضالع تشن هجوم عكسي وتحرر الطاحون ويراخ والمعارك مازالت مستمرة (تفاصيل)      :: نائب وزير الخارجية اليمني يدعو الى مواجهة خطر ايران      :: عدن : الحركة المدنية الديمقراطية تنظم ندوة لتسلط الضوء على أسباب تدهور سعر صرف العملة المحلية      :: الحكومة تبحث اجراءات صرف 50% من مرتبات الأكاديميين في المناطق غير المحررة     

محليات

هامور الفساد في اليمن (أبو محفوظ) والإستيلاء المنظم للدعم الأممي

       10/02/2019 20:52:21

 
يمان نيوز - صنعاء:
كشفت مصادر خاصة وعلى اطلاع عن تورط مدير مكتب رئاسة الجمهورية المدعو أحمد حامد (أبو محفوظ) في الإستيلاء على أموال هائلة تقدر بملايين الدولارات تم الاستيلاء عليها ضمن صفقات مشبوهة مع منظمات أممية مقابل حصولها على نسب من تلك الأموال المخصصة كمعونات انسانية ..
وبحسب المصادر الموثوقة فإن ابو محفوظ مدير مكتب الرئاسة و بمعية احد الموالين له والذي يشغل منصب رئيس الهيئة الوطنية لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية ومواجهة الكوارث الدكتور القاسم عباس ، يتم ابتزاز المنظمات بنسب معينة ويتم تحويلها الى حسابات اشخاص موثوق بهم وصرف هذه المبالغ سريا بنظر ابومحفوظ دون علم المشاط بتفاصيل تصريفها .
وأضافت المصادر بأن كثير من الاتفاقيات الموقعة بملايين الدولارات خصصت لأعمال وأنشطة مبالغ فيها ولاتستحق هذه المبالغ كما حدث في تفاصيل الاتفاقيات الموقعة مع منظمة حماية الطفل بمبلغ يزيد عن ثلاثة عشر مليون دولار حيث تم تقاسم المبلغ كنسب بين ما يسمى الهيئة الوطنية ممثلة بالقاسم ، وأبو محفوظ ومنظمة الأوتشا التي تدعمها منسقة الشئون الانسانية ليز غراندي .
ورصدت المصادر اتساع امتلاك القاسم لعدد مهول من العقارات والمنظمات الوهمية بأسماء مستعارة هي في الأصل تتبع أبومحفوظ الرجل الأقوى في نظام انصار الله وصاحب القرار الفاعل والأقوى نفوذا من قرارات المشاط ، ويواكب هذا الفساد المعمق مساعى حثيثة للدفع بأبو محفوظ الى رئاسة المجلس السياسي خلال الفترة القادمة لتعزيز دوره نحو المزيد من الابتزاز للمنظمات عبر استراتيجية عزل الوزارات المتخصصة مثل الصحة والتعليم والمياه والشئون الاجتماعية وحقوق الانسان .
كما انتقدت المصادر توغل أبو محفوظ في نشر الفوضى والفساد والتجاوزات القانونية من خلال دعم وتعيين المقربين منه في جميع اجهزة الدولة ضاربا عرض الحائط كل معايير الكفائة والأهلية دون أي اعتبار لمشاعر أورغبات الرئيس المشاط الذي أعطاه ثقة لامحدودة لا يستحقها لضيق أفقه وعنصريته بل وتعامله مع الآخرين على انه الرجل الحاكم بأمره.
وعبرت المصادر عن استغرابها من تواطئ الأمم المتحدة لحصر المنظمات في هيئة ممثلة بأبو محفوظ ودعمها عبر منسقة الشئون الانسانية والأوتشا لهذه الهيئة المشبوهة التي تبتز وتجير منظمات الامم المتحدة لصالح الحوثيين الذين عطلوا كل أجهزة الدولة وحصروا كل شئ. في هيئة القاسم التابع للرجل المنظر والعنصري للحوثيين (أبو محفوظ) الرجل الخفي والأقوى في نظام الحوثيين ..




متعلقات