:: المهرة ..استعدادات كبيرة من المسيلة غرباً إلى حوف شرقاً للدفاع عنها وإفشال المؤامرات التي تحاك ضدها ( تقرير)      :: المهرة : مدرسة بلقيس للبنات تحتفل بيوم المعلم       :: تدشين الانتخابات النقابية في البنك الأهلي فرع " النقيب المنصورة " بعدن      :: أكد بأنها تتطلب إعادة بناء الجبهة الداخلية ووجود إصلاحات عميقة .. الجاوي : اليمن دخلت مرحلة " الجيل الثاني " من الحرب       

محليات

حزب الإصلاح يحذر من تفكك المجلس الرئاسي عقب التطورات الأخيرة

       2022-08-17 05:59:36
متابعات - يمان نيوز 

حذر حزب التجمع اليمني للإصلاح، الثلاثاء، من أن الانحراف عن المعركة ضد الحوثيين "يؤدي لتفكيك المجلس الرئاسي"، وذلك في إشارة إلى المعارك التي تشنها مليشيات تابعة للمجلس الانتقالي ضد الجيش والأمن شرقي البلاد.

وقال نائب رئيس الدائرة الإعلامية عدنان العديني في تصريح  صحفي لموقع الحزب، إن "مهمة المجلس الرئاسي هي إدارة المعركة سلما وحربا مع العدو الحوثي (..) الذهاب بعيدا عن هذه المهمة يؤدي إلى تفكيكه".

وأضاف العديني أن حزب "الإصلاح يسعى لتقوية مجلس القيادة الرئاسي وحريص على وحدته وتماسكه وعودته إلى مساره الصحيح".

وتابع: "مع المجلس الرئاسي يجب أن ننتقل إلى وضع جديد وإنشاء عاصمة لليمنيين جميعا.. نريد أن نأمن في العاصمة المؤقتة عدن وأن تتوقف الاغتيالات والتحريض والتهديد بالموت".

وأكد أن "التجمع اليمني للإصلاح سيبقى دائما وعلى الدوام مع الدولة ومع الوطن، لأن سقوط الدولة اليمنية يعني أننا ندخل في مرحلة الضياع".

وعن ادعاءات الإقصاء، قال العديني إنه "تم تجريف الإصلاح ليس فقط من الوظيفة العامة بل تم منعه من أن يعيش حياته داخل بيته يستهدف إلى منزله هذا هو الإقصاء الذي يسقط حتى حق الحياة وليس فقط الحقوق السياسية".

وتتزامن هذه التصريحات مع معارك مستمرة في محافظة شبوة ووادي وصحراء حضرموت بين قوات الحكومية، ومليشيات مسلحة موالية للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات، ما أسفر عن عشرات القتلى والجرحى.

والخميس، دعا حزب الإصلاح، في بيان، المجلس الرئاسي إلى إقالة محافظ شبوة عوض العولقي وإحالته إلى التحقيق، متهما إياه بدعم مليشيات مسلحة لا تتبع مؤسسات الدولة ضد القوات الحكومية.

وهدد الحزب بـ"إعادة النظر في مشاركته في كافة المجالات داخل الحكومة حال عدم الاستجابة لهذا المطلب".




متعلقات